منتدى أيامنا • مشاهدة الموضوع - (ناظم الغزالي)
      مرحبا بك عزيزي في منتدى أيامنا ، ندعوك إلى التسجيل في الموقع ، التسجيل مجاني و لن يأخذ من وقتك إلا دقائق قليلة . للتسجيل اضغط هنا
*    

(ناظم الغزالي)

ما جاد به مطربوا المقام العراقي من روائع ونفائس في مختلف الوان المقام

المشرفون: اياد التميمي, الهيئة الادارية

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالأربعاء أكتوبر 23, 2013 4:48 pm


تحية طيبة



الشكر لك اخي الكريم اياد التميمي على التصويب و للنسخة الواضحة من الصورة ، و اسمح لي بأعادة استخدامها ، تقبل تقديري و احترامي .
صورة العضو الشخصية
المثنى
عضو المنتدى
 
مشاركات: 49
اشترك في:
الأربعاء أكتوبر 31, 2012 11:50 pm
  

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالخميس أكتوبر 24, 2013 1:02 am


المثنى كتب:
تحية طيبة



الشكر لك اخي الكريم اياد التميمي على التصويب و للنسخة الواضحة من الصورة ، و اسمح لي بأعادة استخدامها ، تقبل تقديري و احترامي .

عفوا اخي العزيز مثنى تفضل باستخدام الصوره اينما شئت  فهي مطروحه للجميع
صورة العضو الشخصية
اياد التميمي
(عضو أساسي أقدم)
(عضو أساسي أقدم)
 
مشاركات: 195
اشترك في:
الخميس فبراير 28, 2013 6:52 am
  

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالخميس أكتوبر 24, 2013 1:03 pm



من مذكرات عازف الناي البرت الياس وهو من أصول يهودية سكن العراق في مطلع شبابه قبل الهجرة الى فلسطين وتندم لاحقا
والتي أستنبطتها من فلم وتحقيق وثائقي خاص عنه والذي يتحدث عن رحلته وبداياته مع الكبار امثال الغزالي والكويتي و زعرور
وهو يتحدث بعفوية و فطرة وحنين الى العراق .. ارفع هذه الصورة التذكارية الجميلة للراحل الكبير
وأعتقد أنها ترفع لإول مرة بعد التعديل في جودتها ومن ثم تكبيرها.
حذف ذلك الفلم من سنوات من الموقع الذي كان عليه بعد أغلاق الموقع. و لحسن الحظ ما زلت أحتفظ بنسخة من الفلم
منذ ما يقارب الثلاث سنوات منذ العام 2010 ساقوم لاحقا  برفع هذا التحقيق على اليوتوب أو على
Dropbox ليرى النور لاول مرة على منتدى أيامنا .
نرى الياس في الصورة خلف المرحوم ناظم الغزالي وهو ممسك بالة الناي.
الأهداء الى جميع عشاق الفن الاصيل الجميل والنبيل وجمع التراث ولملمته.
وطبعا الصورة أهداء خاص للاخ الأستاذ أياد التميمي عسى ان
ينشر لنا كتاب كبير عن سيرة وحياة الفنان ناظم الغزالي القصيرة  في القريب العاجل.

Image
لرؤية الصورة بحجم أكبرالرجاء الضغط على الصورة او هنا
وهذه صورة للالبرت الياس أيضا وهو في العراق أيام شبابه وهي ترفع ايضا لاول مرة عرفانا للجميل.
من صور الجنود يمكن ان نحدد عمر الصورة على  انها  تعود الى العام 1948.
وأعتقد ان الدولة العبرية الغاشمة لها دور في الوصول و أغتيال ناظم الغزالي في لبنان عام 1963
لموقفه المشرف منذ ذلك العام  أي 1948 ولحسه الوطني في سند القضية الفلسطينية ولترفيهه عن الجنود العراقيين
يومئذ وهذا ما يجب اثباته والتحقق منه يوما كاول خيط في اعادة فتح ملف قضية موت ناظم الغزالي المبكر.. مجددا.
Image
صورة العضو الشخصية
محمد الساكني
عضو اساسي اقدم
 
مشاركات: 297
اشترك في:
الجمعة نوفمبر 02, 2012 8:55 pm
  

الصورة الحلوة كانت ناقصة .ماذا بقي من رجوبة (ناظم الغزالي)؟

مشاركةالخميس أكتوبر 24, 2013 1:45 pm




ماذا بقي من ناظم الغزالي ؟
................................

صراحة أفكر في هذا الموضوع أن فتح تحقيق جنائي عن هذه الصورة
التي لم تكتمل ( صورة ناقصة في البوزلة )
وهو من قتل ناظم الغزالي ؟
وأرجوا متابعة الصغيرة والكبيرة في كل ما يخص هذا الموضوع 
ومنه أتهام خليلته وزوجته لاحقا
الفنانة الراحلة سليمة مراد بأن لها دور في قتله !
وكذلك مذكرات الفنان الراحل فخري الزبيدي حول مقالة كتبها
لماذا سحل ناظم الغزالي زوجته سليمة مراد من شعرها ؟
وصحة هذه المذكرات في أنتقام سليمة باشا منه لو صح الخبر
بعد التحليل المنطقي و البحث عن خيوط وأدلة جنائية
وهل فعلا اهانها كامراءة ام هذا الكلام كان مجرد هراء ؟
و كذلك دوراليحود  في قتله أثر مساندة الجنود العراقيين في حرب 1948 في فلسطين المغتصبة المهم يجب جميع جميع الادلة وبدأ البحث عن خيوط تصب لهذا الغرض.
حتى تكتمل الصورة .

أبدأ اولا في مقال
..........................
و تحقيق في مجلة الصياد
بقلم الكاتب اللباني الراحل
مجدي فهمي
في 1 نيسان 1979

صورة


الصورة الحلوة كانت ناقصة
.......................................
الجزء الاول

كانت اشبه بتلك الصور المصنوعة من اجزاء كثيرة منالورق المقوى، هم شاريها الاكبر ان يضع القطعة الى جوار الاخرى الى جانب ثالثة، حى تكتمل امام عينيهوقد وجدت صعوبة في ان اجمع القطع كي احصل على الصورة الكاملة،بالرغم من اني  كنت على ارضه، بين قومه، وسط عشاقه ومحبيه – بقيت هناك اجزاء ناقصة وكان علي ان ابحث عنها واحدة بعد الاخرى، حتى اقدم الصورة كاملة – صورة الشادي، الذي كان يذوب عشقا، ويكاد يغني نفسه انغاما، وصوته ينسكب في الاف الاذان، لتسلل منها الى الاف القلوب – صورة ناظم الغزالي!. منذ ان احللت مقعدي في الطائرة الضخمة المتجهة من باريسالى بغداد، وناظم طيف او مجموعة اطياف، اشعر انها تصحبني – تحيط بي – الموسيقى العراقية التي قدمها ميكروفون الطائرة في الدقائق التي سبقت الاقلاع، كاد يمحوها مسجل الذاكرة عندي، ليقدم عوضا عن الكلمات التي اسمعها، تلك التي تعيش ابدا في وجداني.
عيرتني بالشيب وهو وقار
ليتها عيرت بما هو عار
على كثرة ما غنى ناظم، وعلى قلة ما سجل من اغنياته، تبقىهذه الكلمات اشبه  بالاوفر ثورة او الافتتاحية للفن ذلك المطرب الذي كان يغني – فتشم في اغنياته رائحة التمر وشدى دجلة وتسمع بين نغماته رفات الحمائم وتنهدات العشاق.  صوته كاد يكون مجسما،قبل ان تعرف وسائل الارسال الحديثة،من ستريوفونيك وكادروفونيك وغيرها – فالعاطفة في قلبه والصدق في كلماته. كانت القوى من ان تخرج للناس في بعد واحد، او ميكروفون واحد!
كقصاص الاثر، في صحراء جافتها الانجم، كانت مهمتي، كنتاحسبها سهلة، فاذا بها الصعوبة ذاتها – تاريخه غير مدون، فكان علي ان التقطه من شفاه الاصدقاء – وتراثه يكاد يكون غير مسجل، فاصبحت للمهمة ان اتقصى وان ابحث.  حتى صوره حيرتني.. قالوا لي عليك بالمصور"باك" في شارع سعدون وتوجهت اليه ليعتذر قائلاً:
- انت تطلب ما لم يسأل احد عنه من قبل ، طبعا صورت ناظم،ولكن كيف اجد صوره وسط عشرات الالاف من السلبيات.  وبحثت عنها لدى اكشاك الصحف وراء البلدية بلا جدوى.. ثم ..  ثم التقيت باصدقاء ناظم، واحدا بعد الآخر، وامكنني بعدلاي ان اقنع احدهم بان يعيرني بعضا من محتويات البومه الخاص، لانقلها واردها، وهكذا امكنني في النهاية ان احصل على الصورة الفوتوغرافية لخير من غنى الفن العراقي الاصيل، بعدها، عدت اواصل البحث، لاصل الى الصورة الانسانية لناظم الغزالي.  لمعت عيناه وراء عدستي نظارته السميكة، وانفرجت اساريرهوهو يقول:
* تسألني عن ناظم الغزالي.. كان اخي، وصديقي وزميليوايضا شريكي. هكذا بدأ صديقه سالم حسين، استاذ آلة القانون وتاريخالموسيقى في معهد الفنون العراقي، والرجل الذي تخصص في دراسة التراث الشعبي الغنائي وكان من اقرب المقربين الى ناظم .. وكان ايضا اول من امسك بالعود.. ليغني على عزفه شادي العراق الكبير.  ناظما الغزالي لم يكن مطربا .. كان ممثلا كوميديا..  هذه كانت المفاجأة الاولى، التي جاءت على لسان صديق الامس الوفي، فناظم الذي ولد في العام 1922 لاسرة رقيقة الحال اكمل دراسته الابتدائية في مدرسة المامونية التحق بعدها بالغربية المتوسطة ومنها انتقل الى المدرسة الثانوية ، ولكنه لم يكمل مرحلتها فقد اثر ان يدخل معهد الفنون الجميلة فرع التمثيل.. وتخرج من المعهد في العام 1948 وقد اصبح رسميا ممثلا!  انضم الخريج الجديد، الى فرقة كوميدية، تقدم من الرواياتما هو انتقادي كانت تعرف باسم "الزبانية".  كان بين اعضائها الحاج ناجي الراوي وفخري الزبيدي، وحميدالمحل، ومحمد القيسي  وجميل الخاصكي وحامد الاطرقجي.. واشتهر ناظم، بادائه لشخصية "رجوبة" وهو انسان اقرب الى السذاجة، يخرج لسانه ما في اعماقه.. وان كان يخرج بصعوبة، لان "رجوبة" كان وفقا لحدود الشخصية مصابا بثقل في اللسان فكانت العبارات تخرج متقطعة متباعدة.. على النحو الذي يعرف بالتهتهة!  هكذا بدأ ناظم.. واحدا من الزبانية، تلك الفرقة التياحدثت ايامها.. ضجة.. ولقيت نجاحا كبيرا.. وكان بين الروايات التي قدمتها "فتاح الفال". "الشوك" "تعال نتفاهم" "شقاوات بغدادية" و"شلتاغ". ولكن كيف تحول ناظم من التمثيل الى الغناء. للقاء الصديقين ناظم وسالم دخل كبير ذلك ذلك.. والحكايةبدأت في العام 1943، وان  لم تخرج الى الناس الا بعدها بسنوات يقول لي سالم حسين: التقينا للمرة الاولى في العام 1942، في اليوم العاشر منالشهر الاول على وجه التحديد، وهو تاريخ لا يمكن ان انساه لاننا تعينا فيه معا في الحكومة، ولما كانت الحرب ايامها ، مستعرة الاوار، فقد الحقنا معا، بصورة مؤقتة، في امانة العاصمة بغداد ، وفي قسم كان يعرف باسم مشروع الدقيق... كان بين مهامه توفير الطحين للجماهير.. وقد ظل ناظم في موقعه الاول، في حين نقلت انا الى قسم التفتيش على الملاهي.. وحرص ناظم، بعد ان توقفت العلاقة بيننا على ان يرافقني في جولاتي التفتيشية.  مفتش ضريبة الملاهي له دائما استقباله الحذر من قبل اصحابالملاهي، هكذا جرت  العادة، حتى يغض الطرف عن بعض المخالفات او يغمض العين، عما لا يدرج في الكشوفات.. كان سالم يحل ضيفا معززا هو وصديقه، فيجلس الاثنان الى مائدة منزوية ليتابعا البرنامج.. وبدأت اذن ناظم تتحول الى جهاز دقيق للالتقاط.. بدأتقدمه تتابع النغمة بالدق على الارض تحت المائدة.. ثم انتقل الامر الى نقرات من اصابعه على الطاولة..  يقول سالم:
- وصلنا الى مرحلة اكثر نضجا، كان ناظم يستمع ليلا الىالاغنيات الي تقدمها شهرزاد، وامال حسين وليلى حلمي وهن من المطربات المصريات اللواتي ذاع صيتهن في تلك الفترة: فيجيء الي في اليوم التالي لامسك عودا قديما فغنى ناظم واعرف انا بالرغم من انه لم يكن درس الغناء وللاننا لتعلمت العزف على العود.  مرحلة الاستقلال الفني  ترديد الاغنيات المصرية لم يكن الا مرحلة لم تدم طويلا ...  يقول لي الموسيقار العراقي الكبير روحي الخماش، المشرفالفني على معهد الدراسات  النغمية العراقي، ومؤسس فرقة الانشاد، وهي من انجح الفرق الجماعية واستاذ الموشحات المعروف.
- في اعماق كل فنان ابرة، اشبه بابرة البوصلة، تهتزقليلا قبل ان تستقر عند الاتجاه الصحيح. وناظم وجد في الغناء العراقي القديم، في القريض والموشح اتجاهه الصحيح.. في تلك الفترة، في وائل العام 1947 رأى سالم حسين انيلتحق بمعهد الموسيقى:  شعبة آلة القانون، حتى يجيد العزف على آلة تساعده في مصاحبة ناظم، الذي بدأ يحترف الغناء.. الفرقة التي صاحبت ناظم، في حفلاته التي كانت تذاع علىالهواء مباشرة لان الات  التسجيل لم تكن قد ذاع استعمالها بعد كانت مكونة من مجموعة من اشهر العازفين.. روحي الخماش كان يعزف على العود وسالم حسين يجري باصابعه على اوتار القانون وخضر الياس يتولى النفخ في الناي اما حسين عبد الله فكان ضابطا للايقاع.  روحي الخماش لم يعد يكتفي بالعزف لناظم تحول في فتراتالفراغ الى استاذ له..  يقول الموسيقي العراقي الكبير: كنت ادرسه العزف علىالعود والصولفيج، وكان استعداده كبيرا لكليهما فما كان يحفظه الطالب العادي في شهر كان يتمه ناظم في اسبوع من هنا برز ناظم وتفوق فقد ظل ينهل من نبع الدراسة الفنية حتى بعد ان ذاع واشتهر واصبح مطرب الصالات – الاول:  ناظم الغزالي اختار لنفسه الطريق الصعبة!  كانت الجماهير، في تلك الفترة، معتادة على"ادوار" ام كلثوم ومحمد عبد الوهاب فاذا بناظم ينشد المقامات ويغني الموشحات ويقدم "البستة"، والتسمية الاخيرة اعجمية، تعني القصائد البسيطة واذا بالناس تولع باللون الجديد.. لان كلمات ناظم شقت طريقا سهلة الى قلوب النساء والنساء بالذات..  صوت ناظم كان مفعما بالرجولة  - ولكنها رجولة شقية في الغالب بسبب الحب. - المرأة تحب انكسار القوي، هزيمة الجبار، استسلامالمتمرد في مجال الحب.. لهذا احبت كل عاشقة الانتصار على الرجل الذي يزكيه في نفسها غناء .. ناظم الغزالي! - ولكن، كيف كان ناظم يغني الشعر القديم، بالفاظهالصعبة، بتلك البساطة وذلك الابداع؟ - يجيب سالم حسين على سؤالي فيقول:  - الصديق روحي كان يعلمه الشعر ايضا ويحفظه القصائد وكنتانا والزميل حافظ  جميل ننتقي له القصائد المناسبة وكان يركز عند الحفظ على حركات الاعراب لان المستمع العراقي صعب جدا، ولا يتساهل ابدا في اي خطأ من هذا النوع.  وسارعت شركة للاسطوانات تحاول الحصول على حق طبع اغنياتناظم.. وتحتكر توزيعها، ما فعلته شركة بيضافون وكايروفون من بعدها.. مع محمد عبد الوهاب.. حققته شركة تسجيلات الجقمقجي" التي حصلت وحدها على حق توزيع اغنيات ناظم على اسطوانات لان الكاسيت لم تكن قد عرفت بعد.  احلى ما غنى ناظم، غناه بعيدا عن ارضه.
ناظم كان مثله في ذلك مثل كل فنان يبغى الكمال، يخشى الايصادف نفس النجاح خارج بغداد.. ربما لانه يغني لونا ينفرد به ولكنه في هذا لم يكن على حق، او هذا ما اثبتته له التجارب.. فقد تلقى سنة 1963 دعوة من الشيخ مبارك الاحمد وزير الاعلام الكويتي دعوة رسمية للاسهام في احياء عيد استقلال دولة الكويت – فسافر الى البلد الشقيق على ان يبقى مدة اسبوع على الاكثر..  ولكنه بقى اربعة اسابيع.. امتدت بعدها الى سنة.. صادفناظم من النجاح الجماهيري ما جعله يمدد الاقامة اسبوعا بعد آخر وقام خلال هذه الفترة بتسجيل ثمانية وعشرين اغنية للتلفزيون.. واثنتين وثلاثين اغنية للاذاعة.  يقول سالم حسين: - هذا هو رصيد ناظم الفني الاكبر سجل في الكويت ولم يسجلفي بلده وعندما اراد العراق بعد رحيل ناظم المبكر الحصول على نسخ من هذه الاغنيات المصورة والمسجلة، اعتذر وزير الاعلام قائلا البلد الذي لا يقيم فنانيه لا نعطيه شيئاً.  عاشق.. ابداً ناظم الغزالي المطرب ناجح.. لامع .. مسموع محبوب.  ترى ما هي حال ناظم الغزالي الانسان؟  عاشق ابدا!! فاقد الشيء لا يعطيه.. لو لم يكن الشادي عاشقا، لماامكنه ان يحرك اوتار العشق في قلوب الاف المستمعين.. القصص التي قيل ان ناظم عاشها، اقل كثيرا من القصص التي عاشها فعلا.. وبطلة القصة الكبرى هي تلك المطربة
العراقية الكبيرة سليمة مراد التي كانت تنادى سليمة باشا، وهي يهودية الاصل. علاقته بها، كانت في البداية علاقة مطرب ناشيء بفنانةمتربعة على عرش الرسام والصحفي حميد المحل، وهو من زملاء ناظم في فرقة الزبانية ومن اصدقائه المقربين، يتحدث عن مرحلة البداية فيقول: - كان ناظم يمر معي ذات ليلة بالقرب من ملهى كانت تعملبه سليمة وكان صوتها يملا الليل الهاديء نغما حلوا فاذا به يقول لي: يا هناه من قدر له ان يتزوجها فسوف يسعد بالصوت الملائكي ليل نهار. يبتسم حميد ويقول:
- القدر ابى الا يحقق له واحدة من امانيه القليلةالكبيرة، فقد تزوجها فعلا .. وهو لم يتزوج المرأة بل تزوج.. الصوت اكثر من سبب دفع بناظم الى الزواج من سليمة رغم اختلاف العقيدة فهو مسلم وهي يهودية ورغم التفاوت في السن فقد كانت تكبره كثيرا.. لعل اول هذه الاسباب انه انما اقترن بها ليتعلم منها اسرار الغناء، وكانت على علم بالكثير منها.. وحتى تكون بطاقته الى الصالونات
الكبرى.. فقد دخل بواسطتها اكبر البيوتات. اما القول بانه تزوجها طمعا لمالها، فهو مردود.. لانهماعندما ارتبطا كانت سليمة قد بددت جل ثروتها. في لبنان اخيرا
كان يخشى بيروت ...

نهاية الجزء الاول
يتبع

صورة العضو الشخصية
محمد الساكني
عضو اساسي اقدم
 
مشاركات: 297
اشترك في:
الجمعة نوفمبر 02, 2012 8:55 pm
  

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالخميس أكتوبر 24, 2013 2:07 pm


محمد الساكني كتب:

وطبعا الصورة أهداء خاص للاخ الأستاذ أياد التميمي عسى ان
ينشر لنا كتاب كبير عن سيرة وحياة الفنان ناظم الغزالي القصيرة  في القريب العاجل.

http://imageshack.us/a/img6/7459/xfyl.jpg 


مع الشكر الجزيل استاذنا الكبير محمد الساكني على هذا الاهداء الجميل. بالحقيقه استاذ محمد كتبت مؤلفا كبيرا عن حياه الراحل والمسوده جاهزه منذ اكثر من اربع سنوات وبين الحين والاخر تستجد  افكار ومعلومات لدي فاضيفها على الكتاب حتى تجاوزت صفحات الكتاب 350 صفحه (مكتوب على دفتر) وهذا يشتمل حياه الراحل واعماله فقط اي من دون النصوص الغنائيه والشعريه, كما اتباحث بين الحين والاخر مع الاستاذ الباحث الكبير سعدي حميد السعدي مؤلف كتاب "ناظم الغزالي رحله الابداع وساعه والوداع" واحيانا نختلف على معلومه ما وقد وعدني ان يبعث لي لقاء صحفي مع ناظم الغزالي نشر في مجله السينما والعجائب المصريه في العام 1963 اجرى الحوار مرعي عبد الله وفي اللقاء معلومات قيمه فيما يخص فن الغزالي واعماله. انشاءالله سانشر اللقاء هنا حال استلامي له. اشير الى ان الاستاذ سعدي يلقي باللوم على سليمه مراد في مساله وفاه او مقتل الغزالي الا اني اختلف مع في هذه المساله. كما انتظر ان يبعث لي احد الاخوه تسجيل صوتي للقاء اذاعي مطول مع الغزالي بث من اذاعه بغداد عام 1962 وتشترك في اللقاء سليمه مراد ايضا ولكن احتماليه حصولي على هذا التسجيل ضعيفه.
ان شاءالله ساقوم بتبييض مسوده الكتاب متى ما تحسنت ظروفي الحاليه وساتفق مع دار نشر من اجل طبع ونشر الكتاب الذي سيكون برايي قيما لما يحويه من معلومات تنشر لاول مره.

مع حبي وتحياتي استاذ محمد
صورة العضو الشخصية
اياد التميمي
(عضو أساسي أقدم)
(عضو أساسي أقدم)
 
مشاركات: 195
اشترك في:
الخميس فبراير 28, 2013 6:52 am
  

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالخميس أكتوبر 24, 2013 6:11 pm


وفقك الله في مسعاك أخي الاستاذ أياد التميمي وكتابة 350 صفحة من الكتاب أعتبره أنجاز هائل جدا وانا أتفق معك بأن الراحلة سليمة مراد بريئة من دم زوجها الغزالي براءة الذئب من دم يوسف أبن يعقوب عليهما أفضل الصلاة والسلام . والمتتبع للتفاصيل  يستنتج ولسبب واحد  بسيط جدا وهو ان سليمة مراد كانت رحمها الله عراقية حتى النخاع حتى ساعة موتها  فقد كانت عاشقة و قلبها واحاسيسها مرهفة  ونعرفها كما هي حينما نستمع الى أغانيها ولقد كانت إمرأة و زوجة غيورة على زوجها مثل باقي النساء ولم تهرب من أرض الجريمة هذ لو كانت هي الفاعلة الى الارض المعودة لطلب الحماية الا لدليل  برائتها وليس إدانتها كل ما كتب عن المرحوم ناظم الغزالي من تخثر الدم في شريان القلب تحتاج الى رجعة ووقفة الى سجل الراحل المرضي هذا اذا كان له سجل مرضي ومعاناة سابقة مع مرض القلب
( بجميع الاحوال أقصد السجل الشفوي ) وهي نفس التهمة التي حاولت المخابرات الاسرائيلية لصقها بأم كلثوم في موت أسمهان والجميع يعرف بأن تصفية أسمهان بأعتبارها رحمها الله كانت عميل مخابراتي مزدوج  وتصفيتها جائت غير مفاجئة للمطلعين على سيرة حياتها واسرارها وكذلك إعدام الراحلة سعاد حسني مثال أخر على فعلتهم الشنيعة  وأعتقد ان تصفية الغزالي جائت لعدم رضوغه الى أستفزازات المخابرات الاسرائيلية او بالاحرى عدم رضوخ سليمة مراد الى أستفزازهم لاسباب يمكن التوصل اليها بالتحليل والمنطق ايضا فانتقموا منها بزوجها ومن العراق بقتل وموت الغزالي حبيب الملايين ونسبوا التهمة الى سليمة باشا باساليبهم القذرة وما زالوا ولم يكتفوا وما زالوا ينتقمون من أحفاد منفذي سبي بابل ومن احفاد نبوخذنصر ومن فوضى الفرهود وما صاحبها من فقدان نفوذهم في العراق شر أنتقام.
والموضوع مفتوح للجميع تحت هذا العنوان

الصورة الحلوة كانت ناقصة .ماذا بقي من رجوبة - ناظم الغزالي ؟

وأخيرا وكما وعدت ارفع فلم التحقيق المصور مع عازف الناي البيرت الياس والذي قام بتصويره كما يبدو عراقي كردي ( قد يكون هو أيضا من أصول يهودية ايضا و الله العالم )  مقيم في السويد واسمه ( بشير صبري بوتاني )
والأن أترككم بحفظ الله وعونه و مشاهدة ممتعة مع الذكريات
وهذا الفلم التصويري

Podcast

صورة العضو الشخصية
محمد الساكني
عضو اساسي اقدم
 
مشاركات: 297
اشترك في:
الجمعة نوفمبر 02, 2012 8:55 pm
  

Re: الصورة الحلوة كانت ناقصة .ماذا بقي من رجوبة (ناظم الغزال

مشاركةالجمعة أكتوبر 25, 2013 4:15 pm



مساء الخير استاذ محمد

لقد قرات كل ما كتب وقيل حول موضوع وفاه ناظم الغزالي وتيقنت ان وفاته كانت طبيعيه مئه بالمئه وبدون فعل فاعل, للاسباب التاليه:

كان الراحل يعاني من بعض المشاكل الصحيه فيما يخص الكبد وارتفاع ضغط الدم وقد رقد في المستشفى بضع مرات بعد ان دخل في غيبوبه بسبب نوبه من نوبات مرض السكري وذلك في قبل بضعه اشهر من رحلته الاخيره التي زار بها لبنان واروبا في حزيران من عام 1963 وقد نصحه الاطباء بالراحه وعدم السهر والاجهاد وخلافا لذلك فقد اجهد نفسه كثيرا في حفلاته في لبنان واوربا ولم يكن لينام سوى 3 او 4 ساعات في اليوم. علاوه على انه كان مدخنا شرها ومن الطراز الاول وقد افرط في التدخين خلال الاشهر الاخيره من عمره فكان يدخن يوميا علبه سكائر كامله او اكثر من ذلك.

صديقه وزميله المقرب الاستاذ سالم حسين اطال الله بعمره كان ملازما له اولا باول في رحلته وحفلاته ولقاءاته الفنيه والصحفيه ولم يلاحظ اي شئ يدعو الى الشك ولو كانت هنالك ماده ما دست له في الطعام او الشراب لكان قد تاثر ايضا بعض من مرافقيه وجلاسه الذين ما فارقوه لحظه واحده, والى الان يؤكد الاستاذ الامير ان وفاته كانت طبيعيه.

ما يثار من هنا وهناك بان للحرس القومي (الجناح العسكري لحزب البعث) يدا في قتله بسبب رفضه للغناء لهم فهو كلام عار عن الصحه فبعد انقلاب 8 شباط 1963 انشد سجل ناظم العديد من الاناشيد التي تمجد الحكومه الجديده وحزب البعث ايضا منها : (هذه اهداف القوميه وحده وحريه واشتراكيه) وهي من كلمات جبوري النجار والحان كريم بدر وقد سجلها في في اذار 1963 بعد عودته من الكويت حيث احتفالات اعياد الاستقلال التي صادفت في شباط ايضا من ذلك العام. وسجل ايضا بمناسبه اعلان الوحده بين العراق ومصر وسوريا من مايس 1963 :

ايدك بيدي ايدك  هاليوم عيدي وعيدك
افرح وامرح غني ونادي
تحيى الوحده العربيه تحيى الامه العربيه

وهي ايضا من كلمات جبوري النجار ولكن الحان خضر الياس


اما مساله ان للموساد الاسرائيلي يد في قتله بسبب مواقفه الوطنيه  فهو امر بعيد عن الواقع فالمخابرات الاسرائيليه لها مهمات اكبر وادهى من ان تلاحق مطربا غنى للقضايا العربيه فلقد غنى عبد الحليم حافظ في عنفوان واوج حرب 1967 العشرات من الاناشيد الحماسيه التي تدعو للتعبئه في مواجه العدو الصهيوني ولم تتعرض له المخابرات اليهوديه, تستثنى من ذلك طبعا المطربه اسمهان التي كان لها دور فعلي للتجسس لصالح المخابرات البريطانيه.
لم يكن للغزالي اي انتماء سياسي او توجه ايديلوجي معين لا يساري ولايميني بل كان فنانا كرس حياته لفنه ولتطوير الاغنيه العراقيه وهو كباقي الفنانين الذين سبقوه او الذين جاءو من بعده ينشد لوطنه ولجيشه ولقائده بغض النظر عن التوجهات السياسيه لهذا الرئيس او ذلك وانا على يقين انه لو كان معاصرا للرئيس الاسبق صدام حسين لانشد وغنى له بكل تاكيد كما فعل استاذه محمد القبانجي عندما انشد لرئيس الدوله عام 1982 بعد ان بلغ من العمر عتيا ولاتقع عليه ايه لائمه فهو فنان وهذا رئيس دولته والممثل الشرعي له بين دول العالم.
كما تذكر سليمه مراد انه خلال جولتهما في اوربا من العام 1963 اقام ناظم حفلا جماهيريا للجاليه العراقيه هناك مجانا وارتجل اغاني وطنيه على خشبه المسرح والهب الحماس متغنيا بحب البلد والنظام الحاكم انذاك.
هذا بالاضافه الى تقرير الطب الشرعي بعد تشريح الجثه اكد ان سبب الوفاه هو السكته القلبيه وكانت المفاجاه لهم عند ملاحظه الرئتين مسودتان كسواد الحبر بفعل قطران الدخان الذي كان يتعاطاه رحمه الله.
فعلا كانت صدمه كبيره لعشاق الغزالي ذلك الرحيل المفاجئ  كان جمهوره مازال متعطشا لصوته ولم ياخذ منه كفايته وكان نبوئه الغزالي قد تحققت بالفعل عندما اخبر الفنان محيد العلي اثناء حفل البصره باني احب ان انهي غنائي قبل ان يمل الجمهور سماعي واحب ان اغادر المكان ومازال الجمهور متعطشا لي!





صورة العضو الشخصية
اياد التميمي
(عضو أساسي أقدم)
(عضو أساسي أقدم)
 
مشاركات: 195
اشترك في:
الخميس فبراير 28, 2013 6:52 am
  

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالجمعة أكتوبر 25, 2013 6:37 pm


ناظم الغزالي
ماريده الغلوبي وعيونه سود محبوبي تسجيل الكويت عام 1963

flower



تم تحديث الملف مشاهدات سابقة 63
ليس لديك الصلاحية لمشاهدة المرفقات
Do for Allah Allah Will Do for You
إفعل الصواب دائما، فهذا سيُغْضِب بعضهم، و سيثُير إعجاب بقيتهم
لؤي الصايم
flower
صورة العضو الشخصية
Loaie Al-Sayem
عضو الهيئة الادارية
عضو الهيئة الادارية
 
مشاركات: 5296
اشترك في:
الأحد فبراير 03, 2013 7:50 pm
مكان:
عربي الهوى مصري المُقَام
  

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالجمعة أكتوبر 25, 2013 9:14 pm



إهداء إلى أخينا إياد



ناظم الغزالي
قصيدة قومية يصدح بها ناظم الغزالي من مقام الحجاز
من القصائد العروبية العصماء والتي أنشدها الراحل ناظم الغزالي والشائعة باسم [ أفدي شمائل قومي ] والبيتين الأخيرين من ( الزهيري العراقي)
وحشة الثأر
أفدي شمائل قومي
للشاعر السوري: محمد سليمان الاحمد (بدوي الجبل)

أفدي شمائل قومي ثورةً ولظى ..... وعاصفاً زحم الدنيا وبركاناً
من أطفأ الشعلةَ الكبرى بأنفسنا ..... ادهرنا حال أم حالت سجايانا
دمٌ بتونس لم يُثر له ودمٌ بالقدسِ ..... هان على الأيام ما هانا
وما لمحتُ سياط الظلم داميةً ..... إلاعرفت عليَها لحمَ أسرانا
ولانموت على حد الظبى أنفاً ..... حتى لقد خجلِت منا منايانا
تهلهلت أمتي حتى غدت أمماً ..... وزور الوطن المسلوبُ أوطانا
وقد عرفتُ الرزايا وهي منجبة ..... فكيف لم تلد الجلى رزايانا
على الرمال طيوفٌ من كتائبنا ..... نشوى الفتوح ونفحٌ من سرايانا
لأبن الوليد على كثبانها عبقٌ ..... سقى الهجيرَ من الذكرى فندانا
وفي النسيم على الصحراء نرشفُه ..... طيب المثنى على رايات شيبانا
هي الكؤوس ولكن أين نشوتنا .....هي الحروف ولكن أين معنانا
إلا أنهض وشمر أيها الشرق للحرب..... وقبل غمار السيف وأسلوها والكتب
ولاتغترر إن قيل عصر تمدنٍ ..... فإن الذي قالوه من أكذب الكذب
ألست تراهمُ بين مصرٍ وتونس ٍ ..... أباحوا حمى الأسلام بالقتل والنهب
ياشرق إنهض وخلي القيل والقال ..... ولايهمك عدوك كثر
العدو بمصرٍ وتونس لعب والقال عكَب القتل والنهب أذية

تم التسجيل بإذاعة بغداد على السلك القديم وكان يوما به أمطار وأنواء وأثر على التسجيل الملتقط آنذاك ..
أنشد المرحوم الغزالي هذه القصيدة أيام العدوان الثلاثي على مصر العام1956

أفدي شمائل قومي ثورة ولظى  :  19 دقيقة
تسجيل إذاعي ( المذيع في الختام )


تم التحديث مشاهدات سابقة 65
ليس لديك الصلاحية لمشاهدة المرفقات
صورة العضو الشخصية
امحمد شعبان
عميد الطرب العربي وشيخ المنتدى
عميد الطرب العربي وشيخ المنتدى
 
مشاركات: 804
اشترك في:
الجمعة مارس 29, 2013 9:48 pm
  

Re: ناظم الغزالي

مشاركةالسبت أكتوبر 26, 2013 2:33 am


امحمد شعبان كتب:

إهداء إلى أخينا إياد



ناظم الغزالي

أفدي شمائل قومي ثورة ولظى  :  19 دقيقة
تسجيل إذاعي ( المذيع في الختام )

اطال الله بعمرك استاذنا الكريم ووفقك. وللفائده فهو مقام الحجاز والقصيده للشاعر السوري بدوي الجبل واسم القصيده الاصليه (وحشه الثار) وقد غناها الغزالي على الهواء من دار الاذاعه العراقيه في العام 1956 بمناسبه العدوان الثلاثي على مصر.

مع الود والتحيه استاذنا الكبير امحمد
صورة العضو الشخصية
اياد التميمي
(عضو أساسي أقدم)
(عضو أساسي أقدم)
 
مشاركات: 195
اشترك في:
الخميس فبراير 28, 2013 6:52 am
  

السابقالتالي

العودة إلى فنون عمالقة المقام العراقي

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 2 زائر/زوار