منتدى أيامنا • مشاهدة الموضوع - حكمة اليوم
      مرحبا بك عزيزي في منتدى أيامنا ، ندعوك إلى التسجيل في الموقع ، التسجيل مجاني و لن يأخذ من وقتك إلا دقائق قليلة . للتسجيل اضغط هنا
   

حكمة اليوم

الاقوال والحكم التي وردت على ألسن اعلام الثقافة والادب والعلم

المشرف: الهيئة الادارية

Re: حكمة اليوم

مشاركةالجمعة يوليو 16, 2021 9:47 am


د.نعمان كتب:

ألف شكر للأخت الفاضلة دعاء خير الله على تفاعلها مع صفحة " حكمة اليوم " ومشاركتها فيها ، لقد اسعدني ذلك كثيراً.



لستَ مُلزماً بتصديقي،
ولستُ مُلزماً بإقناعك
لكننا ملزمون جميعاً بالود الذي لا يفسده الخِلاف.

قال سأتوب غداً
نام ولم يستيقظ

تحياتي لك د\ نعمان....حكمة اليوم  صفحة لجمع كل تجارب السنين لعظماء  ومفكري الشرق والغرب..بالعكس فهي غنية جدا
صورة
صورة العضو الشخصية
doaa khairalla
عنوان العطاء المتميز
عنوان العطاء المتميز
 
مشاركات: 5210
اشترك في:
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 9:04 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالسبت يوليو 17, 2021 9:38 am


صورة
صورة
صورة العضو الشخصية
doaa khairalla
عنوان العطاء المتميز
عنوان العطاء المتميز
 
مشاركات: 5210
اشترك في:
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 9:04 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالأحد يوليو 18, 2021 9:20 am


طبيب قبل أن يخرج للمعاش قال لابنه : هذه آلساعةعمرها أكتر من 200 سنة ، لكن قبل أن أعطيك إياها اذهب لمحل الساعات في أول الشارع ، وقل له أريد بيعها ، وانظر كم سعرها .. ذهب ثم عاد لأبيه ، وقال : الساعاتي دفع فيها 5 دولارات لأنها قديمة ، قال له اذهب إلى محل الأنتيكة ... ذهب ثم عاد ، وقال : دفع فيها 5 ألاف دولار .. قال الأب : اذهب إلى المتحف واعرض الساعة للبيع ، ذهب ثم عاد ، وقال لأبيه : أحضروا خبيراً وقيّمها ، وعرضوا عليّ مليون دولار مقابل هذه القطعة ، قال الأب : أردت أن أعلمك إنّ المكان الصحيح يقدّر قيمتك بشكل صحيح ، فلا تضع نفسك بالمكان الخاطئ وتغضب إذا لم يقدروك"من يعرف قيمتك هو من يقدّرك ، فلا تبقَ بمكان لا يليق بكصورة
صورة
صورة العضو الشخصية
doaa khairalla
عنوان العطاء المتميز
عنوان العطاء المتميز
 
مشاركات: 5210
اشترك في:
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 9:04 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالخميس يوليو 29, 2021 8:11 pm


doaa khairalla كتب:طبيب قبل أن يخرج للمعاش قال لابنه : هذه آلساعةعمرها أكتر من 200 سنة ، لكن قبل أن أعطيك إياها اذهب لمحل الساعات في أول الشارع ، وقل له أريد بيعها ، وانظر كم سعرها .. ذهب ثم عاد لأبيه ، وقال : الساعاتي دفع فيها 5 دولارات لأنها قديمة ، قال له اذهب إلى محل الأنتيكة ... ذهب ثم عاد ، وقال : دفع فيها 5 ألاف دولار .. قال الأب : اذهب إلى المتحف واعرض الساعة للبيع ، ذهب ثم عاد ، وقال لأبيه : أحضروا خبيراً وقيّمها ، وعرضوا عليّ مليون دولار مقابل هذه القطعة ، قال الأب : أردت أن أعلمك إنّ المكان الصحيح يقدّر قيمتك بشكل صحيح ، فلا تضع نفسك بالمكان الخاطئ وتغضب إذا لم يقدروك"من يعرف قيمتك هو من يقدّرك ، فلا تبقَ بمكان لا يليق بكصورة
حكمة رائعة جداً
صورة
صورة العضو الشخصية
د.نعمان
كنز المنتدى ونبعه المتدفق
كنز المنتدى ونبعه المتدفق
 
مشاركات: 1936
اشترك في:
الخميس نوفمبر 01, 2012 7:40 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالثلاثاء أغسطس 31, 2021 4:06 pm


لا تثق بالحصان إذا كنت خلفه ،
ولا بالثور إذا كنت أمامه ،
ولا برجل الدين أينما كنت

ميغيل دي ثيربانتس

صورة
صورة العضو الشخصية
د.نعمان
كنز المنتدى ونبعه المتدفق
كنز المنتدى ونبعه المتدفق
 
مشاركات: 1936
اشترك في:
الخميس نوفمبر 01, 2012 7:40 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالثلاثاء سبتمبر 14, 2021 12:28 pm


ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﺍﻟﺬﻛﻲ
ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺭﺟﻞ أﻋﻤﺎﻝ ﻋﺠﻮﺯ ﻳﻤﺘﻠﻚ ﺷﺮﻛﺔ .ﻫﻮ ﻣﺪﻳﺮﻫﺎ ﺍﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻱ…ﻓﻲ ﻳﻮﻡ. ﻣﻦ الأيام إﺗﺨﺬ ﻗﺮﺍﺭﺍً ﺑﺎﻟﺘﻨﺤﻲ ﻋﻦ ﻣﻨﺼﺒﻪ، ﻭ ﺇﻋﻄﺎﺀ ﺍﻟﻔﺮﺻﺔ ﻟﻠﺪﻣﺎﺀ ﺍﻟﺸﺎﺑﺔ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﺑﺈﺩﺍﺭﺓ ﺷﺮﻛﺘﻪ ﻟﻢ ﻳﺮﺩ ﺃﻥ ﻳﻮﻛﻞ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻤﻬﻤﺔ ﻷﺣﺪ ﺃﺑﻨﺎﺋﻪ ﺃﻭ ﺃﺣﻔﺎﺩه ﻭﻗﺮﺭ ﺇﺗﺨﺎﺫ ﻗﺮﺍﺭﺍً ﻣﺨﺘﻠﻔﺎً . إﺳﺘﺪﻋﻰ ﻛﻞ ﺍﻟﻤﺴﺌﻮﻟﻴﻦ ﺍﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳﻴﻦ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ ﺇﻟﻰ ﻏﺮﻓﺔﺍﻹﺟﺘﻤﺎﻉ ﻭﺃﻟﻘﻰ ﺑﺎﻟﺘﺼﺮﻳﺢ ﺍﻟﻘﻨﺒﻠﺔ ﻟﻘﺪ ﺣﺎﻥ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻲ ﺑﺎﻟﺘﻨﺤﻲ ﻭ إﺧﺘﻴﺎﺭ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲﺍﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻱ ﺍﻟﻘﺎﺩﻡ ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻜﻢ ﺗﺴﻤﺮ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊُ ﻓﻲ ﺫﻫﻮﻝ ﻭأﺳﺘﻤر ﻗﺎﺋﻼً ﺳﺘﺨﻀﻌﻮﻥ لإﺧﺘﺒﺎﺭ ﻋﻤﻠﻲ ﻭ ﺳﺘﻌﻮﺩﻭﻥ ﺑﻨﺘﻴﺠﺘﻪ ﻓﻲ ﻧﻔﺲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﻘﺎﺩﻡ ﻭ ﻓﻲ ﻧﻔﺲ ﻫﺬه ﺍﻟﻘﺎﻋﺔ ﻭﺍﻹﺧﺘﺒﺎﺭ ﺳﻴﻜﻮﻥ ﺍﻟﺘﺎﻟﻲ :ﺳﻴﺘﻢ ﺗﻮﺯﻳﻊ ﺍﻟﺒﺬﻭﺭ ﺍﻟﻨﺒﺎﺗﻴﺔ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﺗﻴﺖ ﺑﻬﺎ ﺧﺼﻴﺼﺎً ﻣﻦ ﺣﺪﻳﻘﺘﻲ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﻭ ﺳﻴﺴﺘﻠﻢ ﻛﻞ ﻭﺍﺣﺪٍ ﻣﻨﻜﻢ ﺑﺬﺭﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻓﻘﻂ ،،،ﻳﺠﺐ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﺃﻥ ﺗﺰﺭﻋﻮﻫﺎ ﻭﺗﻌﺘﻨﻮﺍ ﺑﻬﺎ ﻋﻨﺎﻳﺔ ﻛﺎﻣﻠﺔ ﻃﻮﺍﻝ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻭﻣﻦ ﻳﺄﺗﻴﻨﻲ ﺑﻨﺒﺘﺔ ﺻﺤﻴﺔ ﺗﻔﻮﻕ ﻣﺎ ﻟﺪﻯ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﺳﻴﻜﻮﻥ ﻫﻮ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﺍﻟﻤﺴﺘﺤﻖ ﻟﻬﺬا ﺍﻟﻤﻨﺼﺐ ،ﻛﺎﻥ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺤﻀﻮﺭ ﺷﺎﺏٌ ﺷﺄﻧﻪ ﺷﺄﻥ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﺍﺳﺘﻠﻢ ﺑﺬﺭﺗﻪ ﺛﻢ ﻋﺎﺩ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﺰﻟﻪ ﻭ ﺃﺧﺒﺮ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺑﺎﻟﻘﺼﺔ ﺃﺳﺮﻋﺖ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺑﺘﺤﻀﻴﺮ ﺍﻟﻮﻋﺎﺀ ﻭ ﺍﻟﺘﺮﺑﺔ ﺍﻟﻤﻼﺋﻤﺔ ﻭ ﺍﻟﺴﻤﺎﺩ ﻭ ﺗﻢ ﺯﺭﻉ ﺍﻟﺒﺬﺭﺓ ﻭﻛﺎﻧﺎ ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ﻻ يُكفان ﻋﻦ ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﺍﻟﺒﺬﺭﺓ ﻭﺍﻹﻋﺘﻨـﺎﺀ ﺑﻬﺎ ﺟﻴﺪﺍً ،،،ﺑﻌﺪ ﻣﺮﻭﺭ ﺛﻼﺛﺔ ﺃﺳﺎﺑﻴﻊ ﺑﺪﺃ ﻛﻞ ﻓﺮﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻋﻦ ﺑﺬﺭﺗﻪ ﺍﻟﺘﻲ ﻧﻤﺖ ﻭ ﺗﺮﻋﺮﻋﺖ ﻣﺎﻋﺪﺍ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﺍﻟﺬﻱ ﻟﻢ ﺗﻨﻤﻮ ﺑﺬﺭﺗﻪ ﺭﻏﻢ ﻛﻞ ﺍﻟﺠﻬﻮﺩ ﺍﻟﺘﻲﺑﺬﻟﻬﺎ ﻣﺮﺕ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﺃﺳﺎﺑﻴﻊ ، ﻭﻣﺮﺕ ﺧﻤﺴﺔ ﺃﺳﺎﺑﻴﻊ ﻭ لاﺷﻲﺀ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻠﺸﺎﺏ ﻣﺮﺕ ﺳﺘﺔ ﺃﺷﻬﺮ – ﻭ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻳﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺪﻯ ﺍﻟﺬﻱ ﻭﺻﻠﺖ ﺇﻟﻴﻪ ﺑﺬﺭﺗﻪ ﻣﻦ ﻧﻤﻮ ﻭﺍﻟﺸﺎﺏ ﺻﺎﻣﺖ ﻻ ﻳﺘﺤﺪﺙ ﻭ ﺃﺧﻴﺮاً ﺃﺯﻑ ﺍﻟﻤﻮﻋﺪ ﻭ ﻗﺎﻝ ﻟﺰﻭﺟﺘﻪ ﺑﺄﻧﻪ ﻟﻦ ﻳﺬﻫﺐ للإﺟﺘﻤﺎﻉ ﺑﻮﻋﺎﺀٍ ﻓﺎﺭﻍ ﻭ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﻗﺎﻟﺖ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺃﻥ ﻧﻜﻮﻥ ﺻﺎﺩﻗﻴﻦ ﺑﺸﺎﻥ ﻣﺎ ﺣﺪﺙ ﻭﻛﺎﻥ ﻳﻌﻠﻢ ﻓﻲ ﻗﺮﺍﺭﺓ ﻧﻔﺴﻪ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺣﻖ ﻭ ﻟﻜﻨﻪ ﻛﺎﻥﻳﺨﺸﻰ ﻣﻦ ﺃﻛﺜﺮ ﺍﻟﻠﺤﻈﺎﺕ ﺍﻟﺤﺮﺟﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺳﻴﻮﺍﺟﻬﻬﺎ ﻓﻲﺣﻴﺎﺗﻪﻭﺃﺧﻴﺮﺍً إﺗﺨﺬ ﻗﺮﺍﺭه ﺑﺎﻟﺬﻫﺎﺏ ﺑﻮﻋﺎﺋﻪ ﺍﻟﻔﺎﺭﻍ ﺭﻏﻢ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﻭ ﻋﻨﺪ ﻭﺻﻮﻟﻪ إﻧﺒﻬﺮ ﻣﻦ ﺃﺷﻜﺎﻝ ﻭﺃﺣﺠﺎﻡ ﺍﻟﻨﺒﺎﺗﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲﻛﺎﻧﺖ ﻋﻠﻰ ﻃﺎﻭﻟﺔ ﺍﻹﺟﺘﻤﺎﻉ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﺎﻋﺔ ﻭ ﻛﺎﻧﺖ ﻓﻲ ﻏﺎﻳﺔ ﺍﻟﺠﻤﺎﻝ ﻭﺍﻟﺮﻭﻋﺔ ، ﺗﺴﻠﻞ ﻓﻲ ﻫﺪﻭﺀ ﻭ ﻭﺿﻊ ﻭﻋﺎﺋﻪ ﺍﻟﻔﺎﺭﻍ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺽ ﻭ ﺑﻘﻰ ﻭﺍﻗﻔﺎً ﻣﻨﺘﻈﺮﺍً ﻣﺠﻲﺀ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﻊ ﺟﻤﻴﻊﺍﻟﺤﺎﺿﺮﻳﻦﻛﺘﻢ ﺯﻣﻼﺋﻪ ﺿﺤﻜﺎﺗﻬﻢ ﻭ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﺃﺑﺪﻯ ﺃﺳﻔﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻮﻗﻒﺍﻟﻤﺤﺮﺝ ﻟﺰﻣﻴﻠﻬﻢ ﻭﺃﺧﻴﺮﺍً ﺃﻃﻞ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻭ ﺩﺧﻞ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﻣﺒﺘﺴﻤﺎً ﺛﻢ ﻋﺎﻳﻦ ﺍﻟﺰﻫﻮﺭ ﺍﻟﺘﻲ ﻧﻤﺖ ﻭﺗﺮﻋﺖ ﻭ ﺃﺧﺬﺕ ﺃﺷﻜﺎﻻً ﺭﺍﺋﻌﺔ ﻭﻟﻢ ﺗﻔﺎﺭﻕ ﺍﻟﺒﺴﻤﺔ ﺷﻔﺘﻴﻪ ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺍﻟﺬﻱ ﺑﺪﺃ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻣﺸﻴﺪﺍً ﺑﻤﺎ ﺭﺁه ﻣﻬﻨﺌﺎً ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﺍﻟﺒﺎﻫﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﺣﻘﻘﻮﻩ ،،،ﺗﻮﺍﺭﻯ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ ﺍﻟﻘﺎﻋﺔ ﻭﺭﺍﺀ ﺯﻣﻼﺋﻪ ﺍﻟﻤﺘﺤﻤﺴﻴﻦ ،ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻳﺎ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺯﻫﻮﺭ ﻭ ﻧﺒﺎﺗﺎﺕ ﺟﻤﻴﻠﺔ ﻭ ﺭﺍﺋﻌﺔ ،،، ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺳﻴﺘﻢ ﺗﻜﺮﻳﻢ ﺃﺣﺪﻛﻢ ﻭﺳﻴﺼﺒﺢ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻱ ﺍﻟﻘﺎﺩﻡ ﻓﻲ ﻫﺬه ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﻻﺣﻆ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﻭﻭﻋﺎﺋﻪ ﺍﻟﻔﺎﺭﻍ ﻓﺄﻣﺮ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﺍﻟﻤﺎﻟﻲ ﺃﻥ ﻳﺴﺘﺪﻋﻲ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﻫﻨﺎ ﺷﻌﺮ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﺑﺎﻟﺮﻋﺐ ﻭ ﻗﺎﻝ ﻓﻲ ﻧﻔﺴﻪ ﺑﺎﻟﺘﺄﻛﻴﺪ ﺳﻴﺘﻢ ﻃﺮﺩﻱ ﺍﻟﻴﻮﻡ لأﻧﻲ ﺍﻟﻔﺎﺷﻞ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﺎﻋﺔ ﻋﻨﺪ ﻭﺻﻮﻝ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﺳﺄﻟﻪ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺎﺫﺍ ﺣﺪﺙ ﻟﻠﺒﺬﺭﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻄﻴﺘﻚ ﺇﻳﺎﻫﺎ ،،، ؟ﻗﺺ ﻟﻪ ﻣﺎ ﺣﺪﺙ ﻟﻪ ﺑﻜﻞ ﺻﺮﺍﺣﺔ ﻭ ﻛﻴﻒ ﻓﺸﻞ ﺭﻏﻢ ﻛﻞ ﺍﻟﻤﺤﺎﻭﻻﺕ ﺍﻟﺤﺜﻴﺜﺔﻛﺎﻥ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﻗﺎﺋﻤﺎً ﻳﻨﻈﺮ ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﺳﻴﺤﺼﻞ ﻓﻄﻠﺐ ﻣﻨﻬﻢ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﻣﺎ ﻋﺪﺍ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﻭ ﻭﺟﻪ ﺣﺪﻳﺜﻪ ﺇﻟﻴﻬﻢ ﻗﺎﺋﻼً
ﺭﺣﺒﻮﺍ ﺑﺎﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻱ ﺍﻟﻤﻘﺒﻞ ﺃﻻ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﺸﺎﺏ ﺍﻟﺬﻱ ﻟﻢ ﺗﻨﺒﺖ ﺑﺬﺭﺗﻪ ،،،ﺟﺮﺕ ﻫﻤﺴﺎﺕ ﻭﻫﻤﻬﻤﺎﺕ ﻭ إﺣﺘﺠﺎﺟﺎﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﺎﻋﺔ ﻛﻴﻒ ﻳﻤﻜﻦ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻫﺬﺍ ﻭﺗﺎﺑﻊ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻗﺎﺋﻼً ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻛﻨﺎ ﻫﻨﺎ ﻣﻌﺎ ﻭ ﺃﻋﻄﻴﺘﻜﻢ ﺑﺬﻭﺭﺍً ﻟﺰﺭﺍﻋﺘﻬﺎ ﻭ ﺇﻋﺎﺩﺗﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﻫﻨﺎ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻭ ﻟﻜﻦ ﻣﺎ ﻛﻨﺘﻢ ﺗﺠﻬﻠﻮﻧﻪ ﻫﻮ ﺃﻥ ﺍﻟﺒﺬﻭﺭ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻄﻴﺘﻜﻢ ﺇﻳﺎﻫﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺑﺬﻭﺭﺍً ﻓﺎﺳﺪﺓ ﻭ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﺑﺎﻹﻣﻜﺎﻥ ﻟﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﻨﻤﻮ ﺇﻃﻼﻗﺎً ﻭ ﻟﻜﻦ ﺟﻤﻴﻌﻜﻢ إﺳﺘﺒﺪﻟﺘﻤﻮﻫﺎ ﺩﻭﻥ ﺇﺳﺘﺸﺎﺭﺍﺗﻲ ﻭ ﺃﺗﻴﺘﻢ ﺑﻨﺒﺎﺗﺎﺕ ﺭﺍﺋﻌﺔ ﻭ ﺟﻤﻴﻠﺔ ﻭ ﻟﻜﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻟﻢ ﻳﺴﺘﺒﺪﻝ ﺍﻟﺒﺬﺭﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻄﻴﺘﻬﺎ ﻟﻪ ﺃﻟﻴﺲ ﻛﺬﻟﻚ ،،، ؟؟؟
ﺍﻟﺸﺎﺏ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﺍﻟﺼﺎﺩﻕ ﻭ ﺍﻷﻣﻴﻦ ﻭﺍﻟﺬﻱ ﺃﻋﺎﺩ ﻧﻔﺲ ﺍﻟﺒﺬﺭﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻄﻴﺘﻪ ﺇﻳﺎﻫﺎ ﻗﺒﻞ ﻋﺎﻡ ﻣﻀﻰ ﻭ ﺑﻨﺎﺀً ﻋﻠﻴﻪ ﺗﻢ إﺧﺘﻴﺎﺭه ﻛﺮﺋﻴﺲ ﺗﻨﻔﻴﺬﻱ ﻟﺸﺮﻛﺘﻲ ،،،
ﺇﺫﺍ ﺯﺭﻋﺖ ﺍﻷﻣﺎﻧﺔ ﻓﺴﺘﺤﺼﺪ ﺍﻟﺜﻘﺔ.
ﺇﺫﺍ ﺯﺭﻋﺖ ﺍﻟﻄﻴﺒﺔ ﻓﺴﺘﺤﺼﺪ ﺍﻷﺻﺪﻗﺎﺀ .
ﺇﺫﺍ ﺯﺭﻋﺖ ﺍﻟﺘﻮﺍﺿﻊ ﻓﺴﺘﺤﺼﺪ ﺍﻹﺣﺘﺮﺍﻡ .
ﺇﺫﺍ ﺯﺭﻋﺖ ﺍﻟﻤﺜﺎﺑﺮﺓ ﻓﺴﺘﺤﺼﺪ ﺍﻟﺮﺿﺎﺇﺫﺍ ﺯﺭﻋﺖ ﺍﻟﺘﻘﺪﻳﺮ ﻓﺴﺘﺤﺼﺪ ﺍﻻﻋﺘﺒﺎﺭ.ﺇﺫﺍ ﺯﺭﻋﺖ ﺍﻻﺟﺘﻬﺎﺩ ﻓﺴﺘﺤﺼﺪ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡﺇﺫﺍ ﺯﺭﻋﺖ ﺍﻹﻳﻤﺎﻥ ﻓﺴﺘﺤﺼﺪ ﺍﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ.ﻟﺬﺍ ﻛﻦ ﺣﺬﺭﺍً ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻣﻤﺎ ﺗﺰﺭﻉ ﻟﺘﺤﺼﺪ ﻏﺪﺍً .ﻋﻠﻰ ﻗﺪﺭ ﻋﻄﺎﺋﻚ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺗﺄﺗﻴﻚ ﺍﻟﺜﻤﺎﺭ.صورة
صورة
صورة العضو الشخصية
doaa khairalla
عنوان العطاء المتميز
عنوان العطاء المتميز
 
مشاركات: 5210
اشترك في:
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 9:04 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالأربعاء سبتمبر 15, 2021 7:47 pm


  ·  ( الأكل البايت )قصص حقيقية : كاتب سوري معروف يقول : بلغ الترف بأهل العراق أنه كل ما ينزل على المائدة ، يرفع ما بقي منه إلى الزبالّة، حتى اندثر عندهم مصطلح : ( اﻷكل البايت ) فابتلاهم الله بالحصار عشر سنين ، حتى صاروا يأكلون الخبز أسود و يابس!!ومات لهم مليونا طفل من الفقر والمرض !!وفي لبنان رأيت أحدهم يركل سندويشاً بقدمه كالكرة ، بعد أن قضم منه قضمتين أو ثلاث !!واليوم ترون ماذا حل بلبنان !!و رأيت في بلدتي دمشق وضواحيها الخبز في الحاويات بكثرةورأيت امرأة فقيرة سقط منها رغيف خبز فتركته على اﻷرض ومضت ورأيت رجلاً آخر يبعد ما سقط منه من طعام على الأرض بطرف قدمهبل إنني رأيت بعيني رجلاً يمسح حذائه بقطع من الخبز الأبيض ويلمعها به مع شديد الأسف !!فإستشعرت وقتها أن غضب الله آت لا محالة ، إنتقاماً لعدم الحمد وتقدير النِعَم !!و وصل الهدر إلى مستويات مخيفة جداً في بلديأيقنت بعدها أننا مقبلون على أيام سوداء سنشتهي بها هذه الخبزات التي كنت أراها في الحاويات .يقول الكاتب :رحم الله والدي العالم الجليل :كان يأكل طعام اﻷمس البائت قبل طعام اليوم (الطازج)وكان يبلل الخبز اليابس بالماء ويأكل به ، وﻻ يرميهوكان أول من يشبع ، وآخر من يقوم عن المائدة فقد كان يلملم الفتات من أرز، وفتات الخبز وغيرها، وﻻ يسمح برميها أو مسحها مع تنظيف المائدة ..وإذا وجد في المطبخ صحناً فيه بقايا طعام لأحد اﻷطفال لم يكمله، لا يجد حرجاً في أكله.وكان يغضب أشد الغضب إن رُمِيَ شيء من الطعامكان يحافظ على النعمة بقليلها وكثيرها، ويحرص عليهافحفظته النِعمَة في حياته !!توفي والدي رحمه الله وهو لا يشكو من أي مرضﻻ ضغط ، وﻻ سكري ، ولا شرايين ، وﻻ روماتيزم ، وﻻ قلب ، وﻻ أي مرض مما يشكو منه أي إنسان جاوز الخمسين أو الستين ، فضلاً عن السبعين..وكان يكثر من ترداد حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :" أحسنوا جوار نِعَم الله، لا تنفروها، فإذا ذهبت عن قوم لا تعود إليهم " فأحسنوا جوار نِعم الله .العبرة : ️ما دامت النعمة موجودة إنتبهوا لهاوكرّموا نِعَمَ ربي ولا تهينوها، فيهينكم ويحلُّ غضبه عليكمكان النبي عليه الصلاة والسلام يقول ( يا عائشة ، أكرمي مجاورة نِعَم الله ، فإن النعمة إذا نفرت قلَّما تعود )) وكان صلى الله عليه وسلم يقول :" اخشوشنوا و تمعددوا، فإن النِعَم لاتدوم " النِعمَة كالدّابة، إن لم تقيدها بالشكر، هربت وماعادت إليك مرة أخرى .صورةهنيئا لمن قرأها وفهمهااللهمَّ علمنا نِعمك بدوامها، لا بزوالها
صورة
صورة العضو الشخصية
doaa khairalla
عنوان العطاء المتميز
عنوان العطاء المتميز
 
مشاركات: 5210
اشترك في:
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 9:04 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالاثنين سبتمبر 27, 2021 8:15 am


صورة
الحمد لله أيه أخبارك ؟!!!عادي قاعدين في البيت زي كل يوم عشان الكورونا زهق وقرف وملل!!!!!!؟ لإيلاف قريش دي أول آية في سورة قريش اللي من السور اللي بتناقش مشكلة حياتية وهي ( إلف النعمة ) ربنا بيقولنا لإيلاف قريش واعتيادهم على إستقامه مصالحهم ورحلتيهم بالشتاء والصيف دون النظر لواهب هذه النعم ومديمها !كان أهل قريش زمان معتادين على الفقر والجوع والحياة البدائية البسيطة... لدرجة لما حد فيهم يبقى شديد الفقر كان ياخد أهل بيته لمكان يسمى بالخباءيفضلوا قاعدين فيه لحد ما يموتوا من الجوع كلهم ...والعادة دي في الجاهلية كان اسمها الإعتفار ... فيه عائلة كبيرة اسمها بني مخزوم كانوا كلهم هيموتوا من الجوع الشديد ، لما وصل خبرهم لهشام بن عبد مناف أحد كبار التجار .. إستاء إن الجهل والفقر ده يبقى موجود في أهل البيت الحرام ،فجاءهشام بن عبد مناف و غير العادة دي ... جلس معاهم وقال: إنكم إستحدثتم عادة تذلون بهاالعرب ...وأنتم أهل بيت الله وقسم القبيلة لعشائر وأمر كل غني منهم بتقسيم ماله مع الفقراء من عشيرته لحد ما بقى الفقير زي الغني ... وعلمهم أصول التجارة ونظم لهم رحلتين في العام رحلة للشام ورحلة لليمن... رحلة للشام علمهم تجارة الفواكه في الصيف ... ورحلة لليمن علمهم تجارة المحصولات الزراعية في الشتاء وجاء خير الشام وخير اليمن لمكة وأصبح سكان مكة في حال أفضل وإنتهت ظاهرة الإعتفار ....بدأ أهل قريش يكفروا بالنعمة بعدم شكر الله عليها... (كفران النعم هو أن تألفها فلا تراها نعمة)فلما ألفت قريش وأهل مكة النعم التي أعطاهم الله أنزل الله فيهم الأمر الالهي بأن يعبدوا رب هذا البيت ...(فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف)ربنا سبحانه وتعالى بيقولنا العبادة بدون شكر الله على نعمه لا تصح ... ذكر البيت له دلالة لأن البيت الحرام وجوده في مكة جعل القبائل تعظم شعائر ربنا عشان ليه مهابة في قلوب الناس وبالتالي لم تتعرض الرحلتين للسلب والنهب....نعم ربنا على الناس عموما لا تحصى فإن لم يعبدوه لسائر نعمه فليعبدوه لهذه النعمة الواحدة التي هي نعمة ظاهرة ...وهي اطعامهم بعد الجوع ... وتأمينهم بعد اعتيادهم العيش في رعب وخوف من الموت ... ( أطعمهم من جوع * وآمنهم من خوف ) فيه حديث شريف بيقول ( من بات آمناً في سربه ، معافاً في بدنه ، عنده قوت يومه ، فكأنما حيزت له الدنيا بحذافيرها ) يعني كأن الدنيا كلها ملكك !أيوه أنام واصحى كل يوم عندي قوت يومي وآمن في بيتي إيه الغريب يعني ما أنا زي كل الناس !لأ إنت مش زي كل الناس فيه ناس بتقوم الصبح مش لاقية لقمة وفيه ناس فقدت نعمة البصر والسمع وناس في مرض وألم وحزن ومعاناه وناس قاعدة في بيوتها مرضى وحالتهم حرجة و مستنيين الموت في أي لحظة !لا تألف فتجحد....لكن اشكر الله ....إفرح بنعمة ربنا عليك واشكره حتى لو متكررة للمرة الألف.....لأن مجرد دوام النعمة نعمة ،وإلف النعم وعدم شكرها جحود وظلم .ولما حد يسألك أخبارك ايه.؟!!! لا تقل زي كل يوم.... ولا تقل زهقان وقرفان.... ولا تقل زفت ... لكن قل الحمدلله خلي دائما كلمة " الحمدلله " على لسانك في كل وقت وقلها بقلبك عن رضا وإقتناع... الحمدلله دائماً وأبداً . والشكر لله
صورة
صورة العضو الشخصية
doaa khairalla
عنوان العطاء المتميز
عنوان العطاء المتميز
 
مشاركات: 5210
اشترك في:
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 9:04 pm
  

Re: حكمة اليوم

مشاركةالأحد أكتوبر 03, 2021 4:01 pm



نحن أقوياء :
نستيقظ كل يوم لنعيش نفس الحياة ،
في نفس المكان ، مع نفس الأشخاص ،
وهذا بحد ذاته كفاح.

الكاتب الروسي دوستويفسكي
صورة
صورة العضو الشخصية
د.نعمان
كنز المنتدى ونبعه المتدفق
كنز المنتدى ونبعه المتدفق
 
مشاركات: 1936
اشترك في:
الخميس نوفمبر 01, 2012 7:40 pm
  

السابق

العودة إلى اقوال وحكم

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 2 زائر/زوار

cron