منتدى أيامنا • مشاهدة الموضوع - صناعة الة الجوزة العراقية
      مرحبا بك عزيزي في منتدى أيامنا ، ندعوك إلى التسجيل في الموقع ، التسجيل مجاني و لن يأخذ من وقتك إلا دقائق قليلة . للتسجيل اضغط هنا
   

صناعة الة الجوزة العراقية

كل ما يتعلق بصنع وعمل الألاات الموسيقية التراثية ودورها في التاريخ الفني

المشرف: الهيئة الادارية

صناعة الة الجوزة العراقية

مشاركةالسبت نوفمبر 24, 2012 11:45 am



الاخوة الاعزاء
السلام عليكم
يسعدني ان اقدم لكم اسرار وقياسات وتفاصيل صناعة الة الجوزة التراثية العراقية والتي صنعتها عام 1977 ولاتزال بحالة جيدا للتوثيق ولتكون مرجعا لكل من له الرغبة في صناعتها وبالقياسات الاصلية قبل 50 عاما واكثر .
الرسم الهندسي المرفق موضح به كل التفاصيل وببرنامج Visio .

الة الجوزة اله قديمة جدا يمتد تاريخها الى الالف الثاني ( 2350 ق.م كما ذكر ذلك د. صبحي انور رشيد العالم الاثاري المعروف ) قبل الميلاد حيث وجدت رسومها في الالواح الطينيه البابليه والسومريه . وان امهر العرب الذين اشتهروا بالعزف عليها هو ابن الغالبي(كتاب:المستشرق فارمر). هذه الالة تعبيريه شجية صوتها جميل بين صوت الكمان والربابة استخدمت للعزف مع الجالغي البغدادي منذ القدم وكان امهر العازفين عليها من اليهود العراقيين اللذين ارسو قواعدها الفنية وشكلها الحالي وكانت تسمى كمنجا الى عهد قريب جدا وسميت بالجوزة فيما بعد .

ويتكون صندوقها من مقطع جوزة هند ( مفتوحه من الاعلى والاسفل )مغلفة من الاعلى ( الفتحة الصغيرة ) بغشاء من جلد السمك او غشاء قلب البقر او جلد الغنم او الماعز المدبوغ نصف دبغ ومن اربعة اوتار ( نفس اوتار الكمان ) ودوزانها على شكلين صول , ري , صول , ري ويشبه الكمان الشرقي , او لا , ري , صول , دو .

يتكون الزند من خشب الزان ( الزان الروماني اجود الانواع ) بطول كلي 50 سم منها 30 سم للاوتار و 20 سم للمفاتيح والزخرفة العليا و قطر 3 سم من الاعلى و 2.2 سم من الاسفل . تثبت اريعة مفاتيح في الاعلى وتسمى بالقولاغ او الملاوي تصنع من خشب الزان او الجوز او السيسم او الابنوس الاسود لشد الاوتار .وهنالك جزء صغير من الزند في الاعلى بطول حوالي 8 سم للزخرفة ولااعطاء جمالية للاله .وتثبت قطعه من خشب الابنوس الاسود الصلد بين منطقة المفاتيح ومنطقة الاوتار لتعليتها عن الزند وتثبيت المسافه بين الاوتار ليتمكن العازف من الانتقال بين الاوتار بسهولة اثناء العزف .

قطر حوزة الهند حوالي 12 سم ويخترقها الميل وهو قضيب معدني مربع المقطع بطول 22 سم ويلحم المشط وهو قطعة معدنية مشرحة باربعة شروح كالمشط لتثبيت نهايات الاوتار وسبب اختيار المربع كي لاتدور جورة الهند يمينا او يسارا مع الزند اثناء العزف وشد الاوتار .
يلصق الجلد على جوزة الهند بمادة الشريس وهي مادة محلية الصنع تصّنع من قمع نبات البامية بعد قطعه وتجفيفه بالشمس وطحنه فيكون مسحوق بيج اللون يخلط مع الماء ويستخدم .طول الجوزة الكلي 67 سم .
توضع الغزالة وهي قطعه من خشب الزان على هيئة نصف قوس لرفع وتثبيت المسافات الملائمه بين الاوتار في منتصف الجوزة وعلى الجلد بعرض 38 ملم وارتفاع 12 ملم وسمك 4 ملم .

القوس يصنع من خشب الزان و تستعمل خصلة من ذيل الحصان معه بعد شدها من الطرفين وتستعمل مادة الدامر (وهي مادة صلبة بنية اللون غامقة شبيهة بالصمغ العربي تستخدم مع سيور المضخات الزراعية لمنع تزحلقها ولااعطاء الخشونة المطلوبة للشعر ليستطيع تحريك الاوتار وهي نفس المادة المستخدمه في اقواس الكمان والشيلو ) . طول القوس 60 سم وقطره من 7 الى 9 سم .

هذه القياسات للالة الجوزة افادني بها المرحوم تركي الجراخ عام 1977 حين صنّعت هذه الجوزة حينما كنت طالبا في الكلية وقام بجراخة الزند والمفاتح لي بواسطة الة الخراطة اليدوية ( التورنة ) واعطاني هذه القياسات وافاد بان هذه القياسات هي المعتمدة لاالة الجوزة من اساتذة العازفين اليهود منذ ان كان عاملا صعيرا عند والده الذي كان ايضا جراخا للخشب وصانعا للجوزه في عشرينيات القرن الماضي في محله الكائن في شارع الامين قرب تمثال الرصافي وتوفي المرحوم تركي الجراخ في 1978 عن عمر يقارب 80 عاما ولازلت اتذكر منظره وهو جالس على الارض والمخرطة وادوات الشغل امامه وبدون منضدة عمل وشواربه الكثة الطويلة تأخذ جزء من وجهه ويتكلم بعصبية تجاه اي سؤال او تعليق .رحم الله تركي الجراخ فقد كان استاذا وفنانا حقيقيا بمهنته .
ومن مما يذكر اني قد اخبرته بان الاستاذ شعوبي ابراهيم يصنع الزند من خشب النارنج او المشمش وبطول اطول قليلا من قياساته فأجابني غاضبا وبعصبية ان شعوبي قد خرب صناعة الجوزة بهذا العمل وانه لايقبل العمل الا بقياساته هو وبخشب الزان فقط ( وباللهجة العراقية لتعلمنه انت وشعوبي شغلتنه ) وحينها اضطررت للقبول بالموضوع لانه افضل الجراخين لها ولايوجد احد اعرفه سواه يتقن هذه المهنه في وقتها .
ومن الطريف انه حينما اكمل العمل وتقاضى مبلغ دينار واحد له وكان مبلغا ليس قليلا حينها قال لي انك شاب في مقتبل العمر ومثقف ( شاهدني وانا بالزي الجامعي واحمل الليفكس ) اشجابك على هذي الشغله العوجه ,فأخبرته انها للهواية فقط فقال لي اتركها والتفت لدراستك ان من يمشي وراهه ميصير ابراسه خير . هكذا كانت نظرة اهل الفن للفن في ذلك الوقت .

تحياتي ....
قصي الفرضي / العراق بغداد


.........
........



1.JPG

2.JPG

3.JPG

الرسم الهندسي للجوزة.jpg
ليس لديك الصلاحية لمشاهدة المرفقات
صورة العضو الشخصية
قصي الفرضي
(عضو الهيئة الادارية)
(عضو الهيئة الادارية)
 
مشاركات: 529
اشترك في:
الخميس نوفمبر 01, 2012 5:49 am
  

العودة إلى الألات الموسيقية التراثية

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron