منتدى أيامنا • مشاهدة الموضوع - جلال حرب
      مرحبا بك عزيزي في منتدى أيامنا ، ندعوك إلى التسجيل في الموقع ، التسجيل مجاني و لن يأخذ من وقتك إلا دقائق قليلة . للتسجيل اضغط هنا
   

جلال حرب

المشرف: الهيئة الادارية

جلال حرب

مشاركةالسبت إبريل 12, 2014 4:49 pm


جلال حـــرب


جلال حرب أحد رواد فن الغناء في مصر بل كان يعد قبل رحيله أقدم مطرب في مصر والعالم العربي..
قال عنه موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب: إنه صوت يمتاز بالثقافة والخجل
ولد المطرب والملحن الكبير الفنان جلال حرب في الرابع والعشرين من شهر مارس عام 1918م بحي محرم بك في مدينة الإسكندرية
نشأته
وكان جلال حرب الشقيق الأصغر لثلاثة أخوة أكبرهم عبد الحكيم الذي أصبح مديرا عاما لبلدية الإسكندرية ،ومحمود المهندس بالقوات البحرية ، ثم الأخت التي أرسلتها وزارة المعارف في بعثة دراسية إلى إنجلترا مع بعض زميلاتها من الجيل الأول للمتعلمات أما والد جلال حرب فهو محمد محمود حرب الذي كان يعمل ضابطا بالسواحل ثم مديرا ببلدية الإسكندرية ، وكان الوالد من هواة الفن والأدب يجمع في صالون منزله صفوة الأدباء وعشاق الطرب بالإسكندرية من أمثال عبد الحي حلمي ، وسيد الصفتى ، وعلي الحارث لم يدرك جلال حرب هذه المرحلة فقد توفي والده وهو بعد في الثالثة من عمره ، وإن كان قد ورث عن الده الموهبة الصوت إلى جانب العزف على آلة العود التي كان والده يهوى العزف عليها وبعد وفاة والد جلال تعهده شقيقه الأكبر عبد الحكيم بالرعاية وكان يكبر جلال بثماني سنوات ، وكان هو أيضا مرهف الحس محبا للفن والأدب حصل على شهادة البكالوريا بقسميها العلمي والأدب بتفوق ، وكان جميل الصوت يحفظ كثيرا من أغاني التراث ومنها أدوار عبده الحامولي ومحمد عثمان ، كما كان عضوا في جماعة نشر الثقافة مع صفوة أدباء وشعراء الإسكندرية مثل عبد اللطيف النشار وعتمان حلمي ويوسف فهمي الجزايرلي ، وشيبوب وغيرهم ، كما كان أيضا عضوا بمعهد موسيقى الإسكندرية الذي خرج أجيالا من أساتذة الموسيقى ، وفي هذا الوسط الفني نشأ جلال حرب وترعرع

مرحلة التعليم

التحق جلال حرب بمدرسة محرم بك الابتدائية.. واهتم بآلات الموسيقي حتى عندما التحق بالدراسة الثانوية ( مدرسة العباسية الثانوية) كان العضو المؤسس لفريق الموسيقي بها.. وأصبح رئيسا له إلى جانب دراسته بمعهد موسيقى الإسكندرية وفي المرحلة الثانوية بدأت مواهبه الأدبية والفنية تظهر فظهرت موهبته في التلحين كما سار في كتابة الأشعار وشارك في مجموعة لكتابة القصة القصيرة، وظهرت ميوله الفنية أكثر وأكثر في مجال الرسم والخط العربي أيضا وكان جلال حرب عضوا في فريق التمثيل بالمدرسة والذي كان يقدم على مسرح المدرسة بعضا من روائع يوسف وهبي وأعمال شكسبير، وكان جلال يقدم بعض الأغاني على العود خلال البرنامج وفي هذه المرحلة بدأت صلة جلال حرب جمهور الحفلات العامة من خلال مسرح نادي موظفي الحكومة بالإسكندرية ، والذي كان يقع في عمارة المواساة بمحطة الرمل تميز جلال حرب أيضا في الرياضة ،وخاصة لعبة التنس حيث كان بمدرسة العباسية ملعبين يشرف عليهما مدرس اللغة الإنجليزية وأصبح جلال رئيسا للفريق ، وفيما بعد أصبح واحدا من أبطال رياضة التنس بعد إتمامه الدراسة الثانوية سافر جلال حرب إلى القاهرة ليلتحق بكلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية حيث إن جامعة الإسكندرية لم تكن قد أنشئت بعد ، وكان العميد وقتها د. طه حسين في هذا العام بدأت صلة جلال حرب بالموسيقار محمد عبد الوهاب والذي استمع إليه وهو يغني على مسرح قاعة الاحتفالات الكبرى بالجامعة في بداية العام التالي بدأت جامعة الإسكندرية مسيرتها بافتتاح كلية الحقوق ( كان ذلك في عام 1938 حين أنشئ فرع لكلية الحقوق جامعة فؤاد الأول بالإسكندرية بناء علي قرار من مجلس جامعة فؤاد الأول و تصديق مجلس الوزراء علي القرار في 6 أغسطس 1938 ) واستؤجر قصر "زرفوداكي" بباكوس ليكون مقرا لهذا الفرع ( بجوار مبنى إذاعة الإسكندرية الحالي ) فآثر جلال حرب أن يعود إلى مرتع صباه ليلتحق من جديد بكلية الحقوق جامعة الإسكندرية

مرحلة الإذاعة:

اشترك جلال حرب في حفل نادي موظفي الحكومة عام1940 م ، و قامت إذاعة القاهرة ببثه علي الهواء مباشرة ،حيث استمع إليه الملايين وعرفوا جلال حرب لأول مرة ، ومنهم الموسيقار الكبير مدحت عاصم ، فأرسل له من يستدعيه إلي القاهرة.. وعلي الفور تم اعتماده مطربا وملحنا ومن يومها بدأت صلته بالإذاعة . وقد أعجب به الموسيقار محمد عبدالوهاب إعجابا شديدا وقال عن صوته: إنه ملائكي وصاحب صوت يمتاز بالثقافة والخجل!

مرحلة السينما
بدأت عام 1945م حين اتصل به الموسيقار محمد عبدالوهاب يعرض عليه بطولة فيلم ( الحب الأول ) بالاشتراك مع المطربة رجاء عبده ، ومن المعروف أن عبد الوهاب كان ينتج أفلاما غنائية يقوم هو ببطولتها بداية من فيلم (الوردة البيضاء ) عام 1934م وعندما أسند إليه عبد الوهاب بطولة فيلم من إنتاجه هو ( الحب الأول) مع المطربة ( رجاء عبده) والتي غنت فيه أشهر أغنياتها ( البوسطجية اشتكوا من كتر مراسيلي .. وعيوني لما بكوا دابت مناديلي) اعتقد الناس لفرط التشابه في الصوت بينه وبين عبد الوهاب .. وكذلك الألحان إن الموسيقار الكبير يتخفى وراء صورة ( مطرب صاعد) وردد الناس مع جلال حرب أغنيته الشهيرة في الفيلم ( هي.. هي لا .. مش هي) . استغرقت مرحلة الإذاعة ثم السينما بالقاهرة وقتا جعل جلال حرب ينصف عن دراسته الجامعية بالإسكندرية ، ومن ثم فقد تأخر تخرجه من كلية الحقوق إلى عام 1947م

المحامي الفنان

تخرج جلال حرب في كلية الحقوق جامعة الإسكندرية ، وبعد تخرجه عاد إلى القاهرة ليعمل في الفن والمحاماة ، وعندما تخرجفيها صار من أهم المحامين النشطين حتى أصبح عضوا في نقابة المحامين ، وعضوا في نقابة الموسيقيين أيضا ، وكانت ظاهرة في وقتها أن يكون عضوا في نقابتي المحامين والموسيقيين في آن واحد ، حيث كان يمارس العمل الفني في الإذاعة والسينما إلى جانب المحاماة . وهنا كانت قصة الصراع ما بين نقابتين.. والسبب فيه أن نقابة المحامين خيرت الفنان / جلال حرب بين اعتزال المحاماة أو التفرغ للفن .. حيث كان سكرتيرا عاما لنقابة الموسيقيين.. وكذلك اشتد الصراع وطالبوه بالتخلي عن روب المحاماة والاتجاه للفن أو التفرغ للمهنة ووفارها.

جلال حرب وإذاعة الإسكندرية
في عام 1954م تم افتتاح إذاعة الإسكندرية فعاد جلال حرب إلى الإسكندرية مرتع صباه وحبه الأول حيث كان الحنين يشده إليها باستمرار فعاد إليها خاصة وأنه قد عضت عليه وظيفة بالإدارة القانونية بمرفق مياه الإسكندرية ، والتي بدأ تمصيرها في تلك السنة بعد أن كانت شركة إنجليزية ترك جلال حرب كل شيء مضحيا بمجده الفني.. والقانوني.. ليعود إلي الإسكندرية موظفا بمرفق المياه.. وإن كان الفن ظل هواية يعود إليها من حين لآخر! كان جلال حرب يمارس هوايته بإذاعة الإسكندرية ، وتم الاستعانة به كملحن واستطاع بالفعل تقديم (370 لحنا)وثلاث أوبريتات منها (سوق راتب) و( حلقة الأنفوشي ). وعن إذاعة الإسكندرية بقول جلال حرب: أشبه هذه الإذاعة بالمعهد الفني لأنه عن طريقها قدمت مجموعة من الأصوات مثل: مصطفي فتحي وأسامة رءوف وعبد اللطيف التلباني وإكرام وبدريه السيد وغيرهم.
وقدم جلال حرب ألحانه لكل المطربين والمطربات بإذاعة الإسكندرية ، كما تميز بإنتاج الصور الغنائية ، ولم ينقطع مع ذلك صلته بإذاعة القاهرة مطربا وملحنا
وقام بالتلحين لفايزة أحمد وعبد الغني السيد وفايدة كامل وكارم محمود.. وآخر أغنية قام بتسجيلها هي أغنية ( محلاك يا نيل ياأسمر وجميل بين الشطين ) من كلمات حسين السيد.

أعماله

1- قدم جلال حرب لإذاعة القاهرة منذ الأربعينات وحتى سنوات قليلة قبل رحيله عشرات الأغاني له ولغيره من المطربين والمطربات ومنهم على سبيل المثال فايزة أحمد ، فايدة كامل ، عائشة حسن ، شهرزاد سوزان عطية ، ضحى ومن المطربين عبد الغني السيد ، عادل مأمون ، عبداللطيف التلباني ، محمد الحلو ، أسامة رءوف

2- قام جلال حرب ببطولة عدد من الأفلام السينمائية الغنائية بداية من فيلم ( الحب الأول ) عام 1945م وحتى فيلم ابن الحارة عام 1952م

3- قدم عشرات الأغاني لإذاعة الإسكندرية منذ إنشائها بصوته وبصوت مطربيها كم قدم أغنيات سياحية عن المعمورة ، وغيرها مثلالمنتزة ، وموشحات من اللون الشرقي الأصيل ، وقدم حكاية سكندرية – على الدنيا السلام ( تأليف د. عبد الحميد محمود )

4- كما تميز إنتاجه الإبداعي بالصور الغنائية التي قام فيها بالتعبير عن بيئة الإسكندرية مثل

* حلقة الأنفوشي ( عن الصيادين ) – تأليف محمد البشبيشي

* سوق راتب ( عن التجارة والبيع والشراء ) – تأليف محمد البشبيشي

* إسكندرية ماريا ( عن إنشاء الإسكندرية منذ عهد الإسكندر )

* رسام ( تكريما للفنان سيف وانلي والذي اشترك في أداء بعض المقاطع بصوته )

* نجوم على الشط ( صورة غنائية عن مشاهير الإسكندرية)

5- تميز جلال حرب بحبه للقصائد الفصحى فقد كثيرا منها بصوته وبصوت عدد من المطربين والمطربات من شعر أحمد شوقي ، صالح جودت ، سالم حقي فضل إسماعيل وغيرهم قدم العديد من الأغاني الوطنية في المناسبات الوطنية في المناسبات المختلفة ، وأيضا الابتهالات والتواشيح الدينية

6- قدم أغنياته وألحانه للعديد من الإذاعات العربية والعالمية ومنها الإذاعة السورية في دمشق ، والإذاعة البريطانية ، وإذاعة الهند

7- صور له تليفزيون الكويت العيد من أغانيه في عام1988م

8- أنتجت شركة صوت القاهرة لجلال حرب كاسيت يتضمن أشهر أغانيه

9- قدمت بعض من أعماله ، وخاصة الصور الغنائية في المسرح ومنها :

* حلقة الأنفوشي ، وقدمت على مسح سيد درويش من إخراج حسين أبو المكارم

* بانوراما الإسكندرية ، وقدمتها مديرية الثقافة على مسرح محمد عبد الوهاب وأخرجها محمد غنيم

* رسام : وقدمت أكثر من مرة على مسرح سيد درويش

10- ساهم جلال حرب في الحفاظ على تراثنا الغنائي الموسيقي ، وذلك عندما أدى ثلاث أغنيات بصوته بمصاحبة العود ، كان الموسيقار محمد عبد الوهاب قد غناها في افتتاح إذاعة القاهرة عام 1935 ولم تسجل وكادت أن تندثر ،ثم أهداها إلى الإذاعة وهي أغنيات :

• آه يا ذكرى الغرام

• لو كان فؤادك يصفالي

• نسيم الربيع وقد أشاد الموسيقار محمد عبد الوهاب بهذا العمل في حديث إذاعي له

11- كما دعته هواية الشعر إلى تأليف بعض الأغاني التي غناها هو أو المطربين والمطربات في إذاعتي القاهرة والإسكندرية

بعض المناصب التي تولاها:

• كان جلال حرب عضوا بلجان الاستماع الموسيقية في إذاعة القاهرة ( البرنامج العام ) وإذاعة الإسكندرية
كان جلال حرب أيضا عضوا في لجنة القراء ( وهي اللجنة التي تعتمد قراء القرآن الكريم بالإذاعة )
كان عضوا في مجلس الثقافة في محافظة الإسكندرية
كان عضوا بلجنة الحكام في لعبة التنس بالقاهرة ورئيسا للجنة الإسكندرية
كان من أبطال الكروكيت ورئيس اللجنة الحكام في اللعبة

تكريمه

تم تكريم الفنان الكبير جلال حرب في مهرجان الموسيقى العربية بالقاهرة عام2001م لعطائه الكبير في مجال الموسيقى العربية .
وفاته
جلال حرب هذا المطرب والملحن الذي جعل عبد الوهاب لا يفكر في التلحين له وينتج له فيلما من ( جيبه الخاص) ويشاركه في الفيلم فقط بألحانه للمطربة رجاء عبده هو أحد أعلام الموسيقى في مصر أحب الإسكندرية ، وعشقها ، ولد بها وتوفي بها كانت وفاة المطرب والملحن الكبير جلال حرب في يوم العاشر من أكتوبر عام 2006 م ، ودفن بمسقط رأسه الإسكندرية
رحمه الله .
flower
ليس لديك الصلاحية لمشاهدة المرفقات
Do for Allah Allah Will Do for You
إفعل الصواب دائما، فهذا سيُغْضِب بعضهم، و سيثُير إعجاب بقيتهم
لؤي الصايم
flower
صورة العضو الشخصية
Loaie Al-Sayem
عضو الهيئة الادارية
عضو الهيئة الادارية
 
مشاركات: 5757
اشترك في:
الأحد فبراير 03, 2013 7:50 pm
مكان:
عربي الهوى مصري المُقَام
  

العودة إلى ج

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر